Sign In

التغير المناخي​​​

​​​​​​

ينتج ثاني أكسيد الكربون، الذي يعتبر أحد الغازات الدفيئة، والمحرك الرئيسي لظاهرة التغير المناخي، و الذي ينتج اساسا عن طريق حرق الوقود الأحفوري. بلغ معدل انبعاث ثاني أكسيد الكربون للفرد في أبوظبي 37.4 طن متري، والذي يعتبر ضمن أعلى المعدلات العالمية (عام 2010)، وتشمل الآثار المحتملة لهذه الانبعاثات ما يلي:

  • تأثيرات على التنوع البيولوجي
  • ندرة المياه
  • زيادة ملوحة المياه الساحلية
  • ارتفاع مستوع سطح البحر
  • ارتفاع درجات الحرارة وتزايد موجات الحر
  • زيادة مخاطر العواصف الترابية
  • مخاطر على الصحة من الأمراض التي تحملها النواقل

قد تتعرض مجتمعات بأكملها لخطر ارتفاع مستوى سطح البحر. يتركز 85% من سكان أبوظبي، و90% من بنيتها التحتية بالقرب من الساحل.

نلتزم كلياً بالقيام بدورنا للحد من هذه الظاهرة من خلال:

  • تحسين عملية جمع البيانات والمعلومات حول ثاني أكسيد الكربون، وغيرها من انبعاثات الغازات الدفيئة
  • التعاون مع الجهات المعنية لوضع سياسات وتشريعات واضحة تتعلق بإدارة الانبعاثات
  • تطوير استراتيجيات التكيف مع هذه الظاهرة
  • زيادة الوعي وتوجيه التغير السلوكي

كيف نقيس نجاحنا

  • تقليل انبعاثات الكربون للفرد
  • تحديد انبعاثات الغازات الدفيئة وفق المعايير المحددة
  • حماية المناطق الساحلية المعرضة لارتفاع مستوى سطح البحر
  • تقليل آثار التغير المناخي على الأنواع المعرضة لها


كيف يمكن أن تقوم بدورك

  • حساب بصمتكم الكربونية: هناك العديد من الأدوات الإلكترونية التي تساعدكم على فعل ذلك، ثم قوموا بفعل إيجابي لتقليل استهلاك المياه والطاقة وإنتاج النفايات.
  • شراء منتجات محلية وموسمية، وخاصة المواد الغذائية لتقليل الانبعاثات التي تتولد نتيجة نقلها بوسائل مواصلات لمسافات طويلة

​​

تم التعديل : 5/28/2016 3:52 PM

climate-change

نحافظ على تراثنا الطبيعي . ضماناً لمستقبلنا.